مركز علوم القرآن وتفسيره وطبعه يختتم دورته التطويرية الأولى التي كانت تحت عنوان (المنهج الحق كتاب الله والعترة الطاهرة عليهم السلام).
التاريخ : 31 / 8 / 2017        عدد المشاهدات : 449

أختتم مركز علوم القرآن وتفسيره وطبعه في معهد القرآن الكريم التابع للعتبة العباسية المقدسة اليوم الخميس  المصادف 31/8/2017 دورته التطويرية الأولى  التي حملت عنوان ( المنهج الحق كتاب الله والعترة الطاهرة عليهم السلام) حيث افتتح حفل ختام الدورة بتلاوة عطرة للقارئ ( فاضل عباس العامري ) بعدها جاءت كلمة الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة السيد محمد الاشيقر دام تأييده قال فيها :

إن الجمع بين كتاب الله وعترته أمر جميل وهو تطبيق فعلي للحديث النبوي الشريف الذي يقول ( إني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي .....)

وأضاف الاشيقر: نبارك للأخوة المشرفين على هذه الدورة المباركة والمشتركين فيها ونتمنى لهم التوفيق للعمل بهذا المنهج الرصين والمبارك.

واختتم بالقول: الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة  تقدم الدعم المتواصل لهذه المشاريع المباركة ومستعدة لتوفير كافة المتطلبات لإنجاحها.

بعدها كانت كلمة مدير معهد القرآن الكريم الشيخ جواد النصراوي قال فيها:

مشاريع معهد القرآن الكريم تحضى بعناية واهتمام بالغين من جانب سماحة المتولي الشرعي السيد احمد الصافي دام عزه والسيد الأمين السيد محمد الاشيقر وجميع الاخوة المسؤولين في العتبة المقدسة .

وأضاف: ان هذا المركز تولى المهمة الفكرية لمعهد القرآن الكريم من خلال طبع المصحف الشريف وطبع المناهج وفق منهج أهل البيت (عليهم السلام) كما يعد كتاب المنهج الحق كتاب الله والعترة الطاهرة الذي صدر حديثا من تأليف فضيلة الشيخ ضياء الدين الزبيدي وبإشراف سماحة السيد محمد علي الحلو والذي كان عنوانا للدورة هذه من أهم إنجازات المركز بعد مشروع طبع القرآن الكريم .

وشكر النصراوي مدير مركز علوم القران وتفسيره وطبعه المحاضر في الدورة جناب الشيخ ضياء الدين الزبيدي وجميع العاملين في المركز على هذه الاصدارات المميزة .

بعد ذلك كلمة مدير المركز  فضيلة الشيخ ضياء الدين آل مجيد الزبيدي  أكد فيها :

 بأن هذه الدورة التطويرية هي الاولى بعد صدور كتاب المنهج الحق والذي تم توزيعه على المشاركين في الدورة ، وأشاد فضيلته بان هذا المنهج لا يمكن تجاوزه وإغفاله بل لابد أن يكون هو المصدر الاساس لفهم العلوم الاخرى المرتبطة بالدين الاسلامي الحنيف لجميع المكلفين من المسلمين .

 كما تحدث   الشيخ الزبيدي عن حديث الثقلين الصحيح والمتواتر الى الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه واله والذي فيه أن القرآن والعترة الطاهرة متلازمان مع بعضهما لا يفترقان.

وفي الختام وزعت الشهادات التقديرية للمشاركين في الدورة كما وزعت خواتم من العتبة العباسية المقدسة لخمسة من الاوائل في هذه الدورة المباركة .

من الجدير بالذكر أن مركز علوم القرآن وتفسيره وطبعه يقيم العديد من الدورات التطويرية في داخل العراق وخارجه ويسعى الى نشر الوعي القرآني المبني على منهج الثقلين القران الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام في أرجاء العالم بالإضافة الى الإصدارات المتنوعة التي يصدرها ومن أهمها طباعة المصحف الشريف .

 





اتصل بنا
يمكنكم الاتصال بنا عن طريق الاتصال على هواتف القسم
+964     7602326873
+964     7721457394
أو عن طريق ارسال رسالة عبر البريد الالكتروني
media@mk.iq
info@mk.iq

تطبيق المعارف الاسلامية والانسانية :
يمكنكم ارسال رساله عن طريق ملء النموذج التالي :
اتصل بنا

او مواقع التواصل الاجتماعي التالية :