قراءاتٌ مجوَّدة مفعمةٌ بأجواء إيمانية وروحانية تشهدها الأماسي القرآنية اليومية في صحن أبي الفضل العباس(عليه السلام)..
التاريخ :        عدد المشاهدات : 138

لاشكّ أنّ قراءة القرآن في شهر رمضان المبارك هي من أحبّ الأعمال الى الله سبحانه وتعالى، وضمن منهاجها السنوي الخاصّ بإحياء ليالي شهر رمضان المبارك أقامت العتبة العباسية المقدسة متمثّلةً بمعهد القرآن الكريم فيها أمسيةً قرآنيةً تستمرّ طيلة الشهر الفضيل، وبمشاركة نخبةٍ من قرّاء القرآن الكريم الدوليّين وتشمل قراءات مجوّدة مفعمة بأجواء إيمانية وروحانية.
الأمسية تأتي انطلاقاً من قول إمامنا محمد الباقر(عليه السلام): (لكلّ شيء ربيع، وربيع القرآن شهر رمضان)، والتي تنضوي ضمن التوجّهات القرآنية للعتبة العباسية المقدسة الهادفة لتجذير الثقافة القرآنية العامة والعمل على استثمار ليالي هذا الشهر الفضيل بهذا المجال، فشهر رمضان ليس كبقية الشهور، أيّامه أفضل الأيام، ولياليه أفضل الليالي، وساعاته أفضل الساعات، شهرٌ أوّله رحمة، وأوسطه مغفرة، وآخره عتق من النار، العمل فيه مضاعف، والدعاء فيه مستجاب، وأفضل الأعمال في ليالي هذا الشهر المبارك وأيامه هو تلاوة القرآن الكريم، إذ ينبغي الإكثار من تلاوته ففيه كان نزوله.
يُذكر أنّ العتبة العباسية المقدسة أعدّت برنامجاً رمضانيّاً خاصّاً بإحياء أيّام وليالي هذا الشهر المبارك، والذي يأتي ضمن خطّةٍ أمنِيّةٍ وخدمية لزائري مرقد أبي الفضل العباس(عليه السلام) خلال شهر رمضان المبارك تتلاءم وقدسية وفضل هذا الشهر الكريم، وذلك حرصاً من العتبة العباسية المقدسة على تقديم أفضل الخدمات للزائرين الذين يقصدون العتبات المقدسة في كربلاء لنيل النفحات الروحانية والإيمانية, ولأنّ مرقد أبي الفضل العباس(عليه السلام) هو الصرح الثاني الذي يستهوي الأفئدة بعد صرح أخيه أبي عبدالله الحسين(عليه السلام) فهو باب الفضل والعطاء.


معهد القران الكريم رجال


اتصل بنا
يمكنكم الاتصال بنا عن طريق الاتصال على هواتف القسم
+964     7602326873
+964     7721457394
أو عن طريق ارسال رسالة عبر البريد الالكتروني
media@mk.iq
info@mk.iq

تطبيق المعارف الاسلامية والانسانية :
يمكنكم ارسال رساله عن طريق ملء النموذج التالي :
اتصل بنا

او مواقع التواصل الاجتماعي التالية :