مركز تراث الحلة
معالم اثرية
الطــــــــاق ... المحلة الثالثة في الحلة
التاريخ : 18 / 12 / 2018        عدد المشاهدات : 107

     الحلّة، مدينةُ الحضارة والأدب، امتدت جذورُ حضارتِها الى عمقِ التاريخ، كانت ومازالت مركزَ إشعاعٍ فكريٍّ بدءًا من علوم الدين وانتهاءً بالآدب والثقافة والفنون، وقد اشتهرت مدينة الحلّة بكثرة محلّاتِها الشعبية فهي نواتُها الأولى، فباتت أحضاناً دافئةً ضمت العديد من الأسر الكبيرة رضعت من نقاء صدر الفرات العذب، فمارست دورها المعروف في الثراء الفكري والأدبي والإجتماعي والسياسي، وقد تعانقت هذه الأسر وتعاهدت على المحبة والمودة والإخاء في ربوع هذه المحلة الجميلة، التي كانت أمواج شط الحلة تتغزل بشناشيلها الساحرة، وذكريات أبنائها لما عرف عن الحلة من طيب هوائها.  

   تُعَدْ محلة الطاق الثالثة بقدمها بعد محلة الجامعين والأكراد، ومن الأسر التي غفت بين أحداق هذه المحلة: أسرة آل قزوين، وآل سبتي، والسادة آل وتوت، والسادة آل الشلاه، وأسرة آل سيد حيدر الحلّي، والسادة آل مرعب، والسادة آل عزّام، والبو خُمرة، وأسرة آل علوش، وآل كواز، وأسرة النعمانيين من آل الشلاه.

أسر كبيرة وكثيرة غمرها عطف وحنان هذه المحلة فاطمئنت فيها نفوسهم.

تتربع محلة الطاق في قلب هذه المدينة الجميلة، فهي تقع على يسارَ محلّةِ الجامعين، يفصل بينهما زقاقُ بيت الشلاه، وفي هذا الزقاق يوجد إيوان يعود الى العهد العثماني على ارتفاع ثلاثة أمتار بطول عشرين متراً معقوداً من الأعلى على طاق يربط بين داري أسرتين تربطهما صلة قرابة فأصبح الطاق كالمَعبَرِ بينهما، ونسبة الى هذا الأثر الذي اندرسَت آثارُه اليوم، جاءت تسمية هذه المحلّة.

لم تقتصر محلة الطاق على احتضانها لتلك الأسر الكريمة، إنما زخرت وتشرفت بالكثير من الشخصيات المؤثرة في الوسط الحلي والتي اشتهرت بخدمتها للدين والمذهب، ومن أهمّ الشخصيات التي سكنت هذه المحلّة، العالم المجتهد السيد مهدي القزويني: الذي ولد في مدينة النجف الأشرف، ثمَّ هاجر بعد إكمال دراسته إلى مدينة الحلّة. وسكن هذه المحلّة، الشاعرُ السيد حيدر السيد سليمان السيد داود، كان وما زال علماً من أعلام الدين والمذهب والأدب، فقد كان شاعراً كبيراً احتل مكانة روحية عالية على مر السنين، ومن الأعلام الذين سكنوا هذه المحلة كذلك،

السيد ناصر عزام من أسرة آل عزام الذي كان من تقاة هذه المحلّة، وهو جد العالم المجتهد الكبير السيد مسلم السيد حمود الحسيني الحلي، وكذلك جد الأستاذ الآثاري المعروف (طه باقر) والمشهور بقارئ الطين، وفيها الشاعر عبد الحسين الكوّاز شاعر أهل البيت (عليهم السلام)، والسيد موسى السيد محمد علي الشلاه الذي كان يشغل منصب (المستنطق) أي حاكم التحقيق في محكمة الحلّة في القرن الثالث عشر الهجري وغيرهم من العلماء والشعراء والأدباء من الذين وافاهم الأجل، ومَن هم معاصرون.

ومن أشهر أزقة المحلة: عگد آل الشلاه نسبة الى آل الشلاه، وهذا ما أضاف الى المحلة نكهة وعذوبة حيث اشتهرت أزقة هذه المحلة بأسماء تلك الأسر اللامعة، وللسادة آل وتوت عگد الوتاوتة وهو منسوب اليهم كذلك، وعگد القزاونة

عكد الكوازين

 نسبة الى السادة آل قزوين، وعگد الحمّام نسبة الى وجود حمّامين فيه، أحدهما للرجال والآخر للنساء، وعگد السگِيفة نسبة الى وجود مظلة عملها آل أبي خمرة للاستفادة من الفضاء، ولحماية الحراس من المطر والبرد، وعگد الكوازين نسبة الى أُسر تصنع ما ينتج من الطين وعگد البو وردية.

وفي هذه المحلّة عدد من المساجد منها مسجد آل وتوت، ومسجد القزاونة، ومسجد الشبيبة .

كما ضمت أزقة محلة الطاق، قبور رموز الدين والعلم والأدب نذكر منهم : الأمير دبيس بن علي المزيدي، من أمراء الحلة يطل مرقده على شارع الإمام علي (عليه السلام) مع مرقد الشيخ يحيى بن أحمد بن سعيد الهذلي (رَحَمَهُ الله)، والشيخ علي الشافيني (رَحَمَهُ الله) الذي يقع مرقده في هذه المحلة، وابراهيم القطيفي (رَحِمَهُ الله)، ومرقده بالقرب من مرقد العلامة ابن فهد الاحسائي، والشيخ العلامة شهاب الدين أحمد بن فهد بن حسن بن محمد بن إدريس بن فهد الاحسائي (رَحَمَهُ الله) ومرقده في شارع الكوازين سابقاً، المعروف في هذه الأيام بـ(سوق الحطابات) (توفّي في أوائل القرن التاسع ).

وكذلك مرقد الجومرد (رحمه الله) : الذي يقع بالقرب من مرقد الشيخ أحمد بن فهد في أحد الشوارع المطلة على السوق الكبير. ومازالت محلة الطاق تنعم بين حاضر ينهل من ينبوع المحبة والحنان في ظل أهلها، وبين ذكريات ذلك الماضي الجميل، مستمدة تاريخها من علامات واشارات ومراقد لرجال طالما قدّموا للحلة منافع كثيرة ما زالت آثارهم تداولها الأيام بين الناس.


اعلام مركز تراث الحلة


اتصل بنا
يمكنكم الاتصال بنا عن طريق الاتصال على هواتف القسم
+964     7602326873
+964     7721457394
أو عن طريق ارسال رسالة عبر البريد الالكتروني
media@mk.iq
info@mk.iq

تطبيق المعارف الاسلامية والانسانية :
يمكنكم ارسال رساله عن طريق ملء النموذج التالي :
اتصل بنا

او مواقع التواصل الاجتماعي التالية :