مركز تراث كربلاء
ادبية
من العلماء الادباء التي تشرفت بهم ارض كربلاء المقدسة
التاريخ : 21 / 3 / 2018        عدد المشاهدات : 93

 

الحلقة الاولى :

        الأدب في اللغة (( هو الذي يتأدب به الأديب من الناس ))، وهو أيضا في قولٍ ثانٍ : (( تعلم رياضة النفس ومحاسن الأخلاق )).

        الأدب اصطلاحاً هو :(( الإجادة تعني المنظوم والمنشور على أساليب العرب ومناحيهم فيجمعون لذلك من كلام العرب ما عساه تحصل به الكلمة من شعر عالي الطبعة وسجع متساوٍ في الإجادة ومسائل في اللغة والنحو ... وقالوا الأدب هو حفظ أشعار العرب وأخبارهم ... مع ذكر أيام العرب ... كذلك ذكر المهم من الأنساب الشهيرة والأخبار العامة )).

ومن أدباء الحوزة العلمية في كربلاء المقدسة الذين ذكرتهم المصادر  عبر القرنين السابع الى التاسع الهجري :  

1ـ شمس الدين فخار بن معد بن فخار الموسوي (ت630هـ/1232م) :

وهو من العلماء الذين جمعوا بين فضيلتي العلوم الدينية والأدبية فكان أديبا محدثاً فقيهاً نسابة وشاعراً مجيداً .

 

2ـ السيد رضي الدين علي بن موسى بن جعفر بن طاووس الحلي (ت664هـ/1265م) :

السيد رضي الدين علي بن موسى كان فقيها كبيرا واديباً منشئاً بليغاً وكتبه المؤلفة في مجالات شتى تنبئ بقوة أنشأه وأدبه، قدم من الحلة إلى كربلاء واشتغل فيها في صنوف المعرفة منها الأدب . 

 

3ـ تاج الدين محمد بن القاسم بن معية الحلي (ت776هـ/1374م) :

احد العلماء البارزين الذين تنقلوا ما بين الحلة وكربلاء ، واشتغل فيها ، أي كربلاء ، في العلوم ، وأخذ عنه الناس ، وفضلا عن الفقه كان تاج الدين شاعر وأديب متعدد الفنون ، قالوا فيه جمع بين فضيلتي العلم والأدب .

 

4ـ عز الدين أبو محمد الحسن بن محمد الاسدي (ت783هـ/1381م) :

هو العالم الفاضل الأديب الشيخ عز الدين أبي محمد الحسن بن شمس الدين محمد الخازن في الحضرة الحائرية المقدسة ، ممن رغب في إنشاء العلوم الأدبية والشرعية ، وله فيها مشاركة . 

 

5ـ عز الدين الحسن بن محمد بن علي بن عبد الحسين ابن معتوق بن نائل الحائري (ت803هـ/1400م) :

      الكاتب هاجر شاباً إلى بغداد وكتب فيها وله شعر رآه ابن الفوطي (ت723هـ/1323م) وذكر انه ولد سنة ستة وخمسين وستمائة ، وهو أديب فاضل من أعلام كربلاء وله مكانه سامية في العلم والأدب 

 

6ـ الشيخ تقي الدين إبراهيم بن علي بن الحسن العاملي الكفعمي (ت905هـ/1499م) :

فقيه جليل أديب سريع البديهية في الشعر والنثر ، عالم كبير اشتهر بكتابه (المصباح)الفريد في نوعه ، ولد بكفر عيما من قرى جبل عامل من أسرة علمية ، فوالده الشيخ علي زين الدين سكن كربلاء مدة وأوصى أهله بدفنه فيها بالعقير ، ثم عاد إلى جبل عامل وتوفي هناك ، ومن مصنفاته في الأدب (نهاية الأدب في أمثال العرب) ، وقال عنه صاحب رياض العلماء : وهو العالم الفاضل الكامل الفقيه المعروف بالكفعمي ، له يد طولا في أنواع العلوم لاسيما العربية والأدب ، جامع حافل كثير التتبع في الكتب .

 


وحدة الاعلام - الشيخ عقيل الحمداني


اتصل بنا
يمكنكم الاتصال بنا عن طريق الاتصال على هواتف القسم
+964     7602326873
+964     7721457394
أو عن طريق ارسال رسالة عبر البريد الالكتروني
media@mk.iq
info@mk.iq

تطبيق المعارف الاسلامية والانسانية :
يمكنكم ارسال رساله عن طريق ملء النموذج التالي :
اتصل بنا

او مواقع التواصل الاجتماعي التالية :