مركز تراث كربلاء
المعالم الاثرية
مكتبة السيد عبدالحسين الكليدار
التاريخ : 13 / 6 / 2017        عدد المشاهدات : 226

تعد مكتبة السيد عبد الحسين الكليدار آل طعمة من خزائن الكتب الخاصة التي أسسها سادن الروضة الحسينية السيد عبد الحسين بن السيد علي بن السيد جواد بن الحسن بن سلمان بن درويش بن أحمد بن يحيى آل طعمة من آل فائز الموسوي الحائري، المولود في سنة1299هـ و المتوفى يوم 12 شوال عام 1380هـ, تعدُّ من المكتبات العلمية القيّمة في العراق خلال النصف الأول من القرن الرابع عشر الهجري، لما اشتملت عليه من أنفس المخطوطات، وأثمن المطبوعات، وأغنى المواضيع والمواد العلمية والتاريخية والاجتماعية, ونظراً لأهميتها العلمية والتاريخية فقد نوّه عنها عددٌ من المؤرخين، منهم العالم الرجالي المعروف الشيخ آغا بزرك الطهراني، الذي أشار لبعض كتبها النادرة في أجزاء من موسوعته القيمة «الذريعة إلى تصانيف الشيعة» وجرجي زيدان في كتابه «آداب اللغة العربية».

لم يجهد مؤسس المكتبة كثيراً في  جمعها, فقد كان له صديقٌ في انكلترا واسمه (محمود باشا) كان يبعث له مصوّرات نادرة لمخطوطات مكتبة لندن فكانت كمنتدى للأدباء والشعراء والعلماء، وقد زارها عددٌ من كبار المستشرقين، بينهم المستشرق الفرنسي «ماسينيون»، والمستشرقة البريطانية «مس بيل»، ولكن المكتبة لم تدُم طويلاً، إذ شبَّ فيها الحريق وطالها التلف أثر حادثة حمزة بيك المعروفة سنة 1333هـ ، فكانت خسارة لا تعوَّض، ثم أعادها مؤسسها إلى الوجود بشراء الكتب واستنساخ بعض المخطوطات النادرة التي تبحث بمواضيع تاريخية وعلمية شتى، وقد انتقلت بعد وفاته سنة 1380هـ إلى نجله السيد عبد الصالح الكليدار آل طعمة، الذي كان قد تولّى سدانة الروضة الحسينية الشريفة في حياة والده السيد عبدالحسين، الذي تخلّى عن هذه المهمة لنجله متفرغاً للبحث والمطالعة والتأليف، وقد قام فيما بعد حفيده السيد عادل بن السيد صالح الكليدار بتنسيق وتنظيم وتبويب الكتب الموجودة فيها، مضيفاً إليها مجاميع من الموسوعات العلمية والتاريخية والاجتماعية وحالياً لا يوجد أي أثر لهذه المكتبة. 

بقلم : إيلاف ناصر الياسري - وحدة المكتبة 


وحدة الإعلام


اتصل بنا
يمكنكم الاتصال بنا عن طريق الاتصال على هواتف القسم
+964     7602326873
+964     7721457394
أو عن طريق ارسال رسالة عبر البريد الالكتروني
media@mk.iq
info@mk.iq


كما يمكنكم ارسال رساله عن طريق ملء النموذج التالي :
اتصل بنا

او مواقع التواصل الاجتماعي التالية :